SOC-PowerPoint.jpg SOC-pdf-logo.jpg SOC-Q.jpg SOC-Word.jpg
P-Point الحلقة كـ PDF الحلقة كـ أسئلة الحلقة word الحلقة كـ

SOC-WindosMedia-Logo.jpg SOC-PowerPoint.jpg SOC-pdf-logo.jpg
MP3 الحلقة كـ WMV الحلقة كـ Ipod الحلقة كـ Iphone الحلقة كـ

مبادئ العلاقة مع الله – اولاً الايمان- حلقة 2 – تعريف الإيمان

الحلقة الثانية

مبادئ العلاقة – الإيمان

 – (عب 11) كل الأصحاح

– (2كو 5: 7) «لأَنَّنَا بِالإِيمَانِ نَسْلُكُ لاَ بِالْعَيَانِ».

– (رو 10: 17) «إِذاً الإِيمَانُ بِالْخَبَرِ، وَالْخَبَرُ بِكَلِمَةِ اللهِ».

– (غل 5: 6) «الإِيمَانُ الْعَامِلُ بِالْمَحَبَّةِ».

– (2كو 4: 18) «وَنَحْنُ غَيْرُ نَاظِرِينَ إِلَى الأَشْيَاءِ الَّتِي تُرَى، بَلْ إِلَى الَّتِي لاَ تُرَى. لأَنَّ الَّتِي تُرَى وَقْتِيَّةٌ، وَأَمَّا الَّتِي لاَ تُرَى فَأَبَدِيَّةٌ».

– (2تي 1: 12) «لأَنَّنِي عَالِمٌ بِمَنْ آمَنْتُ، وَمُوقِنٌ أَنَّهُ قَادِرٌ أَنْ يَحْفَظَ وَدِيعَتِي إِلَى ذَلِكَ الْيَوْمِ».

 (1) تعريف الإيمان:

1- الإيمان ليس ضداً للعقل، بل هو المعادلة الكاملة التي بها نفهم الحق ونستقبله

2- بل هو ضدٌّ للعيان..

– (2كو 5: 7) «لأَنَّنَا بِالإِيمَانِ نَسْلُكُ لاَ بِالْعَيَانِ».

– (يو 11: 40) «قَالَ لَهَا يَسُوعُ: أَلَمْ أَقُلْ لَكِ إِنْ آمَنْتِ تَرَيْنَ مَجْدَ اللَّهِ؟» وليس العكس.

فهو ليس قفزة عمياء في الظلام، ولكنه منطقي ومتوقع، فقط لا أرى ما أؤمن به، لأنه لا يُرى.

– (2كو 4: 18) «وَنَحْنُ غَيْرُ نَاظِرِينَ إِلَى الأَشْيَاءِ الَّتِي تُرَى، بَلْ إِلَى الَّتِي لاَ تُرَى. لأَنَّ الَّتِي تُرَى وَقْتِيَّةٌ، وَأَمَّا الَّتِي لاَ تُرَى فَأَبَدِيَّةٌ»

 3- ليس مجرد التصديق بل حياة وسلوك.

• ليس هو عدم الشعور بالخوف أو الاضطراب، لكنه ثقة النفس التي تدفع الإنسان للتحرك والحياة بناءً على ما يثق به.

– (رو 1: 17) «أَمَّا الْبَارُّ فَبِالإِيمَانِ يَحْيَا».

– (عب 11: 8) «بِالإِيمَانِ إِبْرَاهِيمُ لَمَّا دُعِيَ أَطَاعَ أَنْ يَخْرُجَ إِلَى الْمَكَانِ الَّذِي كَانَ عَتِيداً أَنْ يَأْخُذَهُ مِيرَاثاً، فَخَرَجَ وَهُوَ لاَ يَعْلَمُ إِلَى أَيْنَ يَأْتِي».

4- إيماننا ليس بأشياء أو أحداث، لكن بشخص حي، وثقتنا بكل ما يقوله لنا أو يفعله لأجلنا وليس بما نقوله نحن أو نفعله.

– «وَلَكِنْ بِدُونِ إِيمَانٍ لاَ يُمْكِنُ إِرْضَاؤُهُ، لأَنَّهُ يَجِبُ أَنَّ الَّذِي يَأْتِي إِلَى اللهِ يُؤْمِنُ بِأَنَّهُ مَوْجُودٌ، وَأَنَّهُ يُجَازِي الَّذِينَ يَطْلُبُونَهُ» (عب 11: 6)

 وبالتالي فالايمان متاح لكل إنسان يمكن لأي شخص أن يؤمن ليعيش الحياة الحقيقية مع الرب يسوع

والى اللقاء في الحلقة القادمة

Share This