مثل الوزنات (متى 25: 14-30) ومثل الأمناء (لوقا19: 11- 27)

لماذا أعطى 5 وزنات، وزنتان، وزنة واحدة؟  عَلَى قَدْرِ طَاقَتِهِ (متى25: 15)

الشخصيات الرئيسية في المثل

إِنْسَانٌ مُسَافِرٌ = السيد

صاحب ال5 وزنات

صاحب الوزنتين

صاحب الوزنة الواحدة = الْعَبْدُ الشِّرِّيرُ وَالْكَسْلانُ

ماهي الوزنة وماهي قيمتها؟

المنة    =  100 دينار

الوزنة  =  60 منة  = 6000 دينار

الدينار = أجرة يوم  عمل واحد

 

التكرار

فَقَالَ لَهُ سَيِّدُهُ: نِعِمَّا أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ وَالأَمِينُ. كُنْتَ أَمِيناً فِي الْقَلِيلِ فَأُقِيمُكَ عَلَى الْكَثِيرِ. اُدْخُلْ إِلَى فَرَحِ سَيِّدِكَ. (متى25: 21)

قَالَ لَهُ سَيِّدُهُ: نِعِمَّا أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ الأَمِينُ. كُنْتَ أَمِيناً فِي الْقَلِيلِ فَأُقِيمُكَ عَلَى الْكَثِيرِ. اُدْخُلْ إِلَى فَرَحِ سَيِّدِكَ.(متى25: 23)

فَأَجَابَ سَيِّدُهُ: أَيُّهَا الْعَبْدُ الشِّرِّيرُ وَالْكَسْلانُ عَرَفْتَ أَنِّي أَحْصُدُ حَيْثُ لَمْ أَزْرَعْ، وَأَجْمَعُ مِنْ حَيْثُ لَمْ أَبْذُرْ، فَكَانَ يَنْبَغِي أَنْ تَضَعَ فِضَّتِي عِنْدَ الصَّيَارِفَةِ فَعِنْدَ مَجِيئِي كُنْتُ آخُذُ الَّذِي لِي مَعَ رِباً. (متى25: 26- 27)

مثل الأمناء  (لوقا9: 11- 27)

الشخصيات الرئيسية

إنسان شريف الجنس  – العشر عبيد – أهل مدينته – الحاضرين

الدروس المستفادة من المثلين

  • لكل واحد أُعطيت وزنة أو أكثر
  • الأعذار الوهمية : لاتعرفه، لاتحبه، كسلان
  • المهم النسبة وليس الكم
  • الوزنات بحسب الإستطاعة
  • إِنَّ كُلَّ مَنْ لَهُ يُعْطَى وَمَنْ لَيْسَ لَهُ فَالَّذِي عِنْدَهُ يُؤْخَذُ مِنْهُ
  • أذبحوهم قدامي
    • الفرق بين العبيد والشعب الرافض الظلمة الخارجية وليس النار
Share This